الصحة

تجربتي مع الماء والليمون للكرش



يبحث الكثيرون من أصحاب الوزن الزائد عن أفضل الطرق للتخسيس، ويفضل هؤلاء أولا اللجوء للطرق الطبيعية بدلا من الأدوية أو الجراحات.

ويعد مشروب الماء والليمون واحدا من طرق التخسيس الطبيعية التي لاقت رواجا كبيرا وحازت على تقييمات إيجابية من الكثيرين خاصة للتخلص من الكرش.

ومع عدم وجود أبحاث كثيرة حول مدى تأثير مشروب الماء والليمون على التنحيف، إلا أنه يعتقد أن ذلك يتم من خلال عدة طرق أهمها احتوائه على سعرات حرارية قليلة جدا ومساعدته على الشعور سريعا بالامتلاء وكذلك قدرته على حرق الدهون وتنظيم عملية الهضم وقدرته على تسريع عملية الحرق بالجسم.

وتعد تجربتي مع الماء والليمون للكرش من خلال بعض من خاضوا هذه التجربة واحدة من الوسائل التي قد تساعد المقبلين على اتباع هذه الطريقة للتنحيف في معرفة بعض مميزاتها وعيوبها.

تجربتي مع الماء والليمون للكرش

يعد مشروب الماء من الليمون واحدا من المشروبات اللذيذة والصحية في آن واحد.

فمن المعروف أن الليمون غني بالعديد من العناصر والفيتامينات ومضادات الأكسدة الهامة وعلى رأسها فيتامين سي والبكتين.

ويعد من المشروبات الشهيرة المعروفة بالديتوكس التي تساعد على الحفاظ على صحة وسلامة الجسم وتخلصه من السموم.



كما أن بعض الأبحاث والتجارب تشير إلى قدرة الماء والليمون على التنحيف والتخلص من الكرش بفاعلية وأمان.

ورغم أن هذه الطريقة طبيعية إلا أن هناك بعض الأعراض الجانبية التي قد تحدث معها، لذا يمنع تناوله في بعض الحالات مثل من يعانون من حموضة زائدة أو قرحة المعدة وغير ذلك.

وإليكم بعض آراء من جربوا هذه الطريقة وسوف نقصها عليكم من خلال تجربتي مع الماء والليمون للكرش.

شاهد أيضا  تجربتي مع الزبادي علي الريق

التجربة الأولى

تتحدث إحدى السيدات عن تجربتها مع الليمون والماء للتخسيس قائلة

لطالما اهتممت بجسمي وحافظت على رشاقتي من خلال اتباعي نظام غذائي سليم وممارسة الرياضة، ولكن بعد الزواج والولادة أهملت نفسي قليلا حتى ازداد وزني بصورة ملحوظة مما ضايقني كثيرا خاصة مع حصولي على كرش واضح.

وقد بحثت كثيرا عن أنسب الطرق التي تمكنني من التخلص من الوزن الزائد خاصة في منطقة الكرش بصورة طبيعية.

وقد وجدت العديد من التجارب الناجحة التي تحدثت عن دور الماء مع الليمون في التخلص من الكرش الزائد.

وقد تحمست كثيرا لتجربة الأمر خاصة أن هذه الطريقة تستخدم فيها مواد طبيعية وبعيدة عن الكيماويات والأدوية.



وقد بدأت بتناول كوب من الماء الدافئ مع عصير نصف ليمونة وقليل من العسل يوميا قبل الإفطار بحوالي نصف ساعة، ثم بدأت أتناول عصير ليمونة كاملة على كوب ماء دافئ ثم عصير ليمونتين مع كوبين من الماء على غيار الريق ثم كوب من الماء الدافئ مع عصير ليمونة قبل الأكل ثلاث مرات وهكذا.

وقد كنت أضيف القليل من العسل لتقبل طعم المشروب الحامض، وأحيانا كنت أضيف أيضا قليل من الكمون أو ورق النعناع الطازج، فقد كان يعد هذا المشروب أيضا بمثابة مشروب ديتوكس صحي لجسمي للتخلص من السموم.

وقد لاحظت فعلا بعد مرور عدة أسابيع تخلصي من بعض الوزن الزائد خاصة مع تقليل النشويات والسكريات وعودني تدريجيا لممارسة الرياضة.

وها أنا بعد مرور عدة أشهر مستمرة على تناول عصير الليمون مع الماء الدافئ يوميا كجزء أساسي من روتيني اليومي للحفاظ على وزني.

ورغم تجربتي الناجحة هذه إلا إنني يجب أن أخبركم أيضا أني بدأت أصاب بنوبات صداع خفيفة مع استمراري على تناول عصير الماء والليمون الدافئ، وقد قرأت أن هناك علاقة بين تكرار نوبات الصداع مع الانتظام على مشروب الليمون بالعسل، ومع ذلك فإن الأمر كان يستحق هذا الأثر الجانبي البسيط بالنسبة لي.

شاهد أيضا  سعر بخاخ minoxidil في السعودية والجرعة وإرشادات ودواعي الاستعمال والبدائل

وقد كانت هذه تجربتي مع الماء والليمون للكرش.

التجربة الثانية

يحكي أحد الشباب تجربته مع الماء والليمون للتخلص من الوزن الزائد قائلا

لقد كنت دائما أمارس الرياضة بانتظام وقد ساعدني ذلك كثيرا على الحصول على جسد متناسق حسدني عليه الكثيرون خاصة مع اتباع نظام غذائي صحي.



ومنذ عدة سنوات تعرضت لصدمة نفسية أصابتني باكتئاب مما أدى لفقداني الشغف في ممارسة الرياضة والاهتمام بصحتي كما اعتدت دائما.

وقد بدأت أتعافى من آثار الصدمة تدريجيا لأتفاجأ بما حدث لجسمي من زيادة ملحوظة في الوزن وظهور كرش صغير لي مما أغضبني من نفسي كثيرا.

ونظرا لكرهي للجوء للأدوية والكيماويات كنت أبحث عن طرق طبيعية لإنقاص الوزن الزائد والتخلص من الكرش بفاعلية وامان.

وقد نصحني أحد أصدقائي بتجربة تحدي الماء والليمون لمدة 14 يوم من خلال البدء بتناول كوب من الماء الدافئ مع الليمون والقليل من العسل يوميا قبل الإفطار ثم زيادة عدد المرات وكمية المشروب تدريجيا حتى اليوم السابع ومن ثم تناقص ذلك تدريجيا.

وقد اعجبتني الفكرة فلا ضرر في تجربة مشروب طبيعى لذيذ مثل هذا، ومن ثم بدأت التحدي مع عودتي بالطبع لممارسة الرياضة والحرص على تناول غذاء صحي مناسب لي مع عدم اتباع ريجيم قاسي.

وبالفعل بعد أسبوعين تناقص وزني بضعة كيلوجرامات وبدأ كرشي في الاختفاء بشكل ملحوظ وبدأت استعيد لياقتي من حديد وبإذن الله مستمر حتى أعود تماما لكامل لياقتي.

شاهد أيضا  الزكام: أسبابه وأعراضه وعلاجه والوقاية منه

وقد كانت هذه تجربتي مع الماء والليمون للكرش بكل وضوح.

التجربة الثالثة

تحكي إحدى الفتيات تجربتها مع الماء والليمون لانقاص الوزن قائلة



كنت أعاني منذ فترة من زيادة الوزن مع ظهور كرش بسيط خاصة مع حبي لتناول الأطعمة السريعة وقلة ممارستي للرياضة، ولقد أزعجني ذلك كثيرا لخوفي من التعرض للتنمر وفقدان ثقتي بنفسي.

وقد بحثت عن طرق آمنة لإنقاص الوزن حتى قرأت عن طريقة الماء والليمون لإنقاص الوزن بفاعلية وامان فرغبت في التجربة.

وبدأت بالفعل في تناول كوب من الماء الدافئ والليمون والعسل يوميا لعدة أيام قبل أن أبدأ في الشعور بألم واضطرابات في معدتي، وأبدأ في الشعور بالقئ والغثيان.

ومع مرور الوقت ازداد الأمر سوءاً وبدأت أفقد الشهية بشكل واضح وبدأت تظهر بعض الأعراض الأخرى خاصة في الجهاز الهضمي.

فذهبت للطبيب الذي أجرى لي بعض الفحوصات وطلب بعض الأشعة والتحاليل لأكتشف إصابتي بقرحة بسيطة في المعدة بدأت أعراضها في الظهور وازداد الأمر سوءا مع تناول مشروب الليمون بانتظام.

وقد أعطاني الطبيب بعض الأدوية للسيطرة على المشكلة بسرعة لعدم حدوث مضاعفات أشد، كما أعطاني نظام غذائي خاص بمرضى قرحة المعدة وطلب مني التوقف عن تناول مشروب الليمون والماء.

ومع استقرار حالتي ذهبت لطبيب متخصص بالتغذية ليصف لي طريقة مناسبة لحالتي للتخلص من الكرش والوزن الزائد مع عدم الإضرار بقرحة المعدة.

وقد كانت هذه تجربتي مع الماء والليمون للكرش بكل أمانة.



وفي النهاية ومن خلال سرد تجربتي مع الماء والليمون للكرش نرجو أن نكون قد تعرفتم على أهم مميزات وعيوب هذه الطريقة لإنقاص الوزن الزائد.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *