معلومات وثقافة

تجربتي مع ذا امريكان انجلش



هل أنت شغوف بتعلم اللغة الإنجليزية وترغب في أن تكون مثل المواطن الأمريكي في التحدث؟ هل جربت الكثير من الطرق وباء الأمر بالفشل الزريع، مما جعلك تشعر بالإحباط وتتوقف عن ممارسة اللغة، إذن أنت في حاجة إلى التعرف على تجارب بعض الأشخاص في تعلم اللغة عن طريق ذا امريكان انجلش، والتي نتناولها من خلال السطور التالية.

تجربتي مع ذا امريكان انجلش

من منا لا يحب أن تكون لغته الانجليزية مثل اللغة الأم، مما يدفعه أن يبحث عن التجارب الفعالة في الأمر، وبعد أن ذاع صيت قناة وتطبيق ذا أمريكان انجلش دعونا نتعرف على التجارب الحقيقية لاستخدامهم عبر السطور القادمة.

التجربة الأولى

هي لفتاة كانت ترغب في أن تتحدث بطلاقة باللغة الإنجليزية، مما دفعها للبحث عن الأماكن الشهيرة التي تقدم الدورات التدريبية في ذلك الصدد، وبالفعل ذهبت إلى مكانين، ظنًا منها أنها سوف تتمكن من الوصول لهدفها بشكل سريع.

شاهد أيضا  منصة إدراك للتعليم عن بعد

لكن في حقيقة الأمر كانت التجربة من أسوأ ما يمكن، مما دفعها للبحث عن سبيل آخر، وتوصلت إلى قناة ذا أمريكان انجلش والتي تقول إنها كانت بمثابة الإبهار بالنسبة إليها، حيث وجدت أن تلك القناة تخاطب العقل اللاواعي، مما يجعل الشخص يفكر ويتحدث باللغة الإنجليزية.

فقد تفوقت تلك القناة على كافة الدورات التدريبية، سواء المجانية أو المدفوعة، كما وجدت أنها توفر التدريبات المتعددة للمستوى الأول، وصولًا إلى الاحتراف، لذا فإنها تنصح من يود تعلم الإنجليزية أن يقوم بالاشتراك في تلك القناة على الفور, ويوفر الوقت والجهد في البحث عن سواها.

معللة أن تجربتها كانت تجربة ناجحة للغاية، وأصبحت تتحدث وتستمع وتكتب وتقرأ باللغة الإنجليزية بسهولة ويسر.



التجربة الثانية

هي لشخص كان يود تعلم اللغة الإنجليزية من الألف إلى الياء، فكان يبحث عن النصائح المتعلقة بذلك، لكنه كان يجد أنه هناك من المصادر التي تتسبب في تشتيته إلى أن توصل إلى كورس ذا أمريكان انجلش.

شاهد أيضا  الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان

وبعد دراسته للمستوى الأول وجد أنه أصبح ينطق المصطلحات بشكل صحيح، تبعًا لتعرفه على كورس الصوتيات، كما أنه تعرف على الكثير من القواعد النحوية التي تمكنه من صياغة الجملة بشكل صحيح، وهو الأمر الذي كان يراه معقدًا في الماضي.

لذا فإنه يرى أن الكورس هو الأفضل على الإطلاق، مع العلم أنه اتبع خططًا من أجل الوصول إلى الهدف، وهو ما ينصح به المقبلين على الأمر.

التجربة الثالثة

هي لأحد المتابعين لتحديثات الكورس والتطبيق، والذي يتابع كل ما يتم رفعه على قناة اليوتيوب من أجل تحقيق أقصى استفادة، لكنه يقول إنه على الرغم من الفوائد الكثيرة التي يجنيها الشخص من متابعة ذلك الكورس، إلا أن برنامج الصوتيات لا يعمل لديه، وبطرحه الأمر على المنصات الاجتماعية، وجد أن تلك المشكلة من شأنها أن تواجه الكثير من الأشخاص بل إنه هناك من لم يعمل التطبيق لديه بشكل كامل.

شاهد أيضا  فوازير صعبة جدا للأذكياء فقط وحلها

التجربة الرابعة

هي لامرأة تقوم بدراسة اللغة الإنجليزية عبر ذا امريكان انجلش من خلال الدراسة يوميًا لمدة ساعة، وتدوين الملاحظات الجديدة، واسترجاع المحاضرات القديمة مرة أخرى ومشاهدتها، وبمرور الوقت وصلت إلى المستوى الثالث، وقالت إنها تعطي لنفسها استراحة بين كل كورس وآخر مسافة أسبوع كامل.



في ذلك الأسبوع تقوم بقراءة الكتب الإنجليزية ومشاهدة الفيديوهات التعليمية لأشهر اليوتيوبر، كما أنها تراجع الكورسات بين حين وآخر كي لا تنساها، لذا فإنها تصف التجربة بأكثر من رائعة، لكنها تحتاج إلى المداومة والاستمرارية من أجل الوصول إلى الهدف المنشود.

تعرفنا على الكثير من التجارب حول تعلم اللغة الإنجليزية عن طريق تطبيق ذا أمريكان انجلش، لعلها تكون سببًا في أن يصل الشخص إلى المستوى الذي يريده في اللغة استنادًا إلى تلك التجارب والتي تعرفها أي من الطرق هو الأنسب له للتحدث بطلاقة.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *