الإسلام

كلمات تهنئة بعيد الفطر



كلمات تهنئة بعيد الفطر راقية ورائعة، تدل على فرحة المسلمين بحلول أجمل الأيام عقب شهر رمضان المعظم، ونسأل الله عز وجل أن يجعلها أيام خير ويمن وبركة، وأن يأجرنا فيها خير الثواب، لذا ومن خلال موقعنا سوف نتناول الكثير من كلمات وعبارات التهنئة بالعيد مع التعرف على أفضل الأدعية والأناشيد الدينية التي تقال في تلك المناسبة الجميلة.

كلمات تهنئة بعيد الفطر

انتهى شهر رمضان المعظم، فاز فيه من اغتنم أيامه القلائل، فصام نهاره، وقام ليله، فكانت مكافأته من الله عز وجل عتق رقبته من النار، هنيئًا للأمة الإسلامية كونها تستقبل أيام عيد الفطر، وتتبادل أرق التهاني والمباركات بحلوله.

لذا ومن خلال السطور التالية، سوف نقدم لكم الكثير من كلمات تهنئة بعيد الفطر، والتي من الممكن إرسالها عبر أي من مواقع التواصل الاجتماعي:

  • يرسل لكم قلبي أرق التهاني والمباركات بحلول عيد الفطر المبارك، كل عام وأحبتي بكل خير، عيدكم سعيد.
  • خلاص يا عسول، عيد الفطر على وصول، كل سنة وأنت بخير وسعادة، ومتعك الله بدوام الصحة والعافية.
  • من كل قلبي وجوارحي، أرسل لكم معايداتي ومباركاتي بحلول أفضل أيام العام، ألا وهي أيام عيد الفطر المبارك، نسأل الله أن تعود عليكم تلك المناسبة السعيدة بالخير واليمن والبركات، كل عام وأنتم في قلبي.
  • أتى العيد وأتت معه الأوقات السعيدة، أهنئكم من كل قلبي، كل عام وأنتم بخير.
  • أرسلت لكم من الطيور أجملها، ومن الورود أرقها، كي يبلغوكم سلامي، ويقولون لكم كل عام وأنتم إلى الله أقرب، أعاد الله عليكم تلك المناسبة الجميلة بالخير كله.
  • أتى العيد ولي أحبة عن العيون بعيد، ولكن مكانهم في القلب كما هو ويزيد، فأسال الله أن يمن عليهم من فضله، وأن يجعل أيامهم كلها أعياد، كل عام وأحبتي بخير وصحة وسلامة، كل عام وأنتم في قلبي.
  • فرحة العيد لا يمكن أن تكتمل إلا بحضوركم، لذا ننتظر مجيئكم، وكل عام وأنتم بخير.
  • رغم قلة الزيارات، وانعدام الشوفات، إلا أنه في قلبي لكم غلاوات، لذا كل عام وأنتم بخير، وأدعو الله أن يكون عيدي عيدين بشوفتكم.
  • أنتم العيد وأنتم العيدية، وأنتم كل الخير، كل عام وأنتم بجوراي، وسر سعادي، أعاده الله عليكم بكل خير ورزقكم العمر المديد.
  • قبل زحام السير، وكثرة استقبال الرسائل من الغير، وما زال الاتصال بخير، أقول لكم كل عام وأنتم بخير يا كل الخير.
  • كلمات تهنئة بعيد الفطر كاملة لا تكفي ما في قلبي تجاهكم، لذا أهديكم قلبي في هذه المناسبة السعيدة، وكل عام وأنتم بخير.

رسائل للتهنئة بعيد الفطر المبارك

لا زلنا في صدد التعرف على المزيد من كلمات تهنئة بعيد الفطر، حيث يجدر بالمسلم بعد الفراغ من صلاة العشاء لليوم الأخير من شهر رمضان المعظم أن يبدأ في تهنئة معارفه والأقارب بعيد الفطر، حيث يرسل لهم إحدى الرسائل التالية، كونها احتوت على الكثير من كلمات تهنئة بعيد الفطر.

  • عطور وزهور، ننثرها على أجمل الطيور، ونطلب منهم إخباركم أن العيد بدون فرح وسرور من غيركم، عيدكم مبارك، ونتمنى أن نراكم في أقرب وقت، وكل عام وأنتم إلى الله عز وجل أقرب.
  • أتى العيد، وأدعو الله أن تكون سعيد، كل عام وأنت بخير يا خير رفيق، رزقك الله الخير كله.
  • من قلبي إليك أصدق الدعوات، والعين تبكيك شوقًا وتنزل العبرات، أسأل الله أن يجمعني بك في هذه الأيام ويكون العيد أعياد، كل عام وأنت بخير.
  • الأماني من شأنها أن تسبق التهاني، فالفرحة لا تسعنا، العيد دائمًا يجمعنا، كل عام وعيدنا أعياد بوجودكم، كل عام وأنتم العيد والخير.
  • جعل الله العيد لكم دهرًا، وألبس كل منكم ثوب الصحة والعافية، كل عام وأنتم إلى الله عز وجل أقرب.
  • كل عام والقلب الأبيض الذي يقرأ رسالتي في سعادة دائمة، كل عام وأنتم بخير يا كل الخيرات التي رزقنا الله في الدنيا، ونتمنى أن ترافقنا في الآخرة.
  • العيد أتى وهل، والهلال في السماء طل، والقلب إليكم اشتاق وحن، كل عيد وأنتم العيد والعيدية وكل عام وأنتم بخير.
  • من قلبي إليكم أصدق التحيات وأرق التهاني والأمنيات، أهنئكم بحلول عيد الفطر المبارك، أعاده الله عليكم وعلى الأمة الإسلامية كاملة بالخير واليمن والبركات.
  • الفرحة تجمعنا، وقلوبنا معكم وقلوبكم معنا، كل عام وأنتم الأحباب، كل عام وقلبي لا ينبض سوى لكم، ليخبركم أن فرحة العيد لا تكتمل من غيركم، كل عام وأنتم بخير.
شاهد أيضا  فضل الصيام في شهر محرم

أدعية معايدة عيد الفطر

ما أجمل أن يذكر المسلم أخيه في السجود وهو يدعو له بأن يمن الله عليه من فضله، ويجعل له الحياة المليئة بالسعادة، لذا تعد كلمات تهنئة بعيد الفطر التي على هيئة دعاء، من أفضل ما يمكن للشخص التهنئة به.

لذا ومن خلال السطور التالية سوف نتعرف على عدة أدعية من الممكن أن يرسلها المسلم لأخيه مهنئًا إياه بعيد الفطر المبارك، فمن شأنها أن تضاهي كلمات تهنئة بعيد الفطر، حيث أتت على النحو التالي:

  • “اللهم يا فاتح الأبواب ومنزل الكتاب وجامع الأحباب ويا مجرى السحاب اسألك في هذا اليوم أن ترزق (فلان) رزقا كالمطر حين يصب واجمعنا بكل من نحب وهون علينا كل صعب”.
  • “اللهم اجعل أيامك عيد ويرزقك عمر مديد واجعل لك من كل ضيق فرج ومن كل هما مخرجا”.
  • “دوام الفرحة والسعادة لأرواحكم البيضاء احبابي الكرام بمناسبة عيد الفطر السعيد، تقبل الله طاعاتكم وصيامكم، ورزقكم الرضا والقناعة وحقق مُناكم”.
  • “اللهم إنك شرعت العيد فرحة وسرور فتمم اللهم يا رب فرحة وسرور أحبتي بملك ينادي من السماء قائلا أبشر بخير يوم قد مر عليك فإن الله قد قبل عملك وغفر ذنبك وقضى حوائجك وأعطاك سؤلك عيد فطر مبارك كل عام وأنتم إلى الله أقرب”.
  • “اللهم في يوم العيد، اللهم يا فاتح الأبواب ومنزل الكتاب وجامع الاحباب ويا مجرى السحاب، اسألك في هذا اليوم ان ترزق احبتي رزقا كالمطر حين يصب واجمعهم بكل من يحبون وهون عليهم كل صعب واجعل ايامهم عيد ويومهم سعيد وعمرهم مديد واجعل لهم من كل ضيق فرجًا ومن كل همًا مخرجًا ربي لا تحرم احبتي من أمنية تفرح قلوبهم عيد فطر سعيد وكل عام وأنتم بخير”.
  • “إلهي وقد أفطرنا بفطرك السعيد الذي أمرتنا فيه بالمودّةِ وصلةِ الرحم ودوام الصلاة واستتباع الذكر والإكثار منه يا من بذكرك تطمئنُّ القلوب الخائفة. وبكلامك تستقرُّ العقولُ الراجفة، غفرانك اللهمَّ غفرانكَ عن آثامنا الموبقة، وعن أخطائنا المغرقة، فما من غافرٍ إلاك وما من عافٍ سواك، عيدكم مبارك بأمر الله”.
  • “أسألك اللهم ربنا بأن لك الملك ولك الحمد لا إله إلا أنت الحليم الكريم الحنان المنان ذو الجلال والإكرام، بديع السماوات والأرض مهما قسمت بين عبادك المؤمنين من خير أو عافية أو بركة أو هدى أو عمل بطاعتك أو خير تمن به عليهم تهديهم به إليك، أو ترفع لهم عندك درجة، أو تعطيهم خيرا من خير الدنيا والآخرة أن تجعل لي حظًا فيه ونصيبًا منه، رزقكم الله فرحة ليس لها حدود، وكل عام وأنتم إليه أقرب”.
  • ” اللهم ارفع أحبتي بالذكر وبارك لهم في العمر وملأ قلبي وقلبهم بالصبر، اللهم اشرح لهم صدرا وبدل عسرهم يسرا وزدهم إحسانا وأجرا وجعل يومي ويومهم مباركا لا هم فيه ولا كدرا عيد فطر سعيد وكل عام وأنتم بخير”.
  • “ربي يسعدك سعادة لا حصر لها ويرزقك خير هذا اليوم وخير هذا الشهر وخير ما قبله ويجعل أيامك عيد ويرزقك الصحة والعافية وطول الأجل”.
  • “اللهم في صباح يوم العيد زين أيام أحبتي بالتوبة والغفران وأكثر حسناتهم بالميزان وأجزهم جنة ذات أفنان وثبتهم بالتقوى والإيمان يا كريم يا منان عيد فطر مبارك كل عام وأنتم بخير”.

دعاء استقبال عيد الفطر

هناك الكثير من الأدعية التي ينبغي على المسلم أن يستقبل بها أيام العيد، لذا كما تعرفنا على كلمات تهنئة بعيد الفطر، سوف نتناولها من خلال السطور التالية:



  • اللّهُمَّ هذَا يَوْمٌ مُبَارَكٌ، وَالمُسْلِمُونَ فِيهِ مُجْتَمِعُونَ فِي أَقْطَارِ أَرْضِكَ ، يَشْهَدُ السَّائِلُ مِنْهُمْ وَالطَّالِبُ وَالرَّاغِبُ، وَالرَّاهِبُ وَأَنْتَ النَّاظِرُ فِي حَوَائِجِهِمْ، فَأَسْأَ لُكَ بِجُودِكَ وَكَرَمِكَ وَهَوَانِ مَا سَأَلْتُكَ عَلَيْكَ، أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّد وَآلِهِ، وَأَسْأَلُكَ اللّهُمَّ رَبَّنَا بِأَنَّ لَكَ المُلْكَ وَالحَمْدَ لاَ إِلهَ إِلاَّ أَنْتَ الحَلِيمُ الكَرِيم”.
  • اللهم وقد أفطرنا بفطرك السعيد الذي أمرتنا فيه بالمودة وصلةِ الرحم ودوام الصلاة والإكثار من الذكر يا من بذكرك تطمئنُّ القلوب الخائفة وبكلامك تستقرُّ العقولُ الراجفة، غفرانك اللهمَّ غفرانكَ عن آثامنا الموبقة، وعن أخطائنا المغرقة، فما من غافرٍ إلاك وما من عافٍ سواك”.
  • “اَللّهُمَّ إِلَيْكَ تَعَمَّدْتُ بِحَاجَتِي، وَبِكَ أَنْزَلْتُ اليَوْمَ فَقْرِي وَفَاقَتِي وَمَسْكَنَتِي، وَإِنِّي بِمَغْفِرَتِكَ وَرَحْمَتِكَ أَوْثَقُ مِنِّي بِعَمَلِي، وَلَمَغْفِرَتُكَ وَرَحْمَتُكَ أَوْسَعُ مِنْ ذُنُوبِي، فَصَلِّ عَلَى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَتَوَلَّ قَضَاءَ كُلِّ حَاجَة هِي لِي بِقُدْرَتِكَ عَلَيْهَا، وَتَيْسِيرِ ذلِكَ عَلَيْكَ، وَبِفَقْرِي إِلَيْكَ وَغِنَاكَ عَنِّي، فَإِنِّي لَمْ اُصِبْ خَيْرًا قَطُّ إِلاَّ مِنْكَ، وَلَمْ يَصْرِفْ عَنِّي سُوءًا قَطُّ أَحَدٌ غَيْرُكَ، وَلاَ أَرْجُو لأمر آخِرَتِي وَدُنْيَايَ سِوَاك”.
  • “وَأَسْأَلُكَ اللّهُمَّ بِأَنَّ لَكَ المُلْكَ وَالحَمْدَ، لاَ إِلهَ إِلاَّ أَنْتَ ، أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّد عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ، وَحَبِيبِكَ وَصَفْوتِكَ، وَخِيرَتِكَ مِنْ خَلْقِكَ، وَعَلَى آلِ مُحَمَّد الاَبْرَارِ الطَّاهِرِينَ الاَخْيَارِ، صَلاَةً لاَ يَقْوَى عَلَى إِحْصَائِهَا إِلاَّ أَنْتَ، وَأَنْ تُشْرِكَنَا فِي صَالِحِ مَنْ دَعَاكَ فِي هذَا اليَوْمِ مِنْ عِبَادِكَ المُؤْمِنِينَ، يَا رَبَّ العَالَمِينَ، وَأَنْ تَغْفِرَ لَنَا وَلَهُمْ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْء قَدِيرٌ”.
  • ” الحَنَّانُ المَنَّانُ، ذُو الجَلاَلِ وَالاِكْرَامِ، بَدِيعُ السَّماوَاتِ والأرض، مَهْمَا قَسَمْتَ بَيْنَ عِبَادِكَ المُؤْمِنينَ مِنْ خَيْر أَوْ بَرَكَة أَوْ هُدىً أَوْ عَمَل بِطَاعَتِكَ أَوْ خَيْر تَمُنُّ بِهِ عَلَيْهِمْ تَهْدِيهِمْ بِهِ إِلَيْكَ أَوْ تَرْفَعُ لَهُمْ عِنْدَكَ دَرَجَةً أَوْ تُعْطِيهِمْ بِهِ خَيْرًا مِنْ خَيْرِ الدُّنْيَا وَالاخِرَةِ، أَنْ تُوَفِّرَ حَظِّي وَنَصِيبِي مِنْهُ”.
  • “إلهي يا معطي من تشاء ومانع من تشاء ، إلهي فاعطنا اللطفَ والرحمةَ، وامنع عنا البطشَ والنقمة، وامدد لنا من لدنكَ رزقًا حلالًا بمعرفتكَ وطاعتك، إلهي لكَ صمنا شهركَ الذي فضلت واستخلصتَ لنفسك، وجعلتهُ أجرًا للمؤمنين وغفرانًا للمذنبين”.
  • “اللهم لك الحمد على أن بلغتنا شهر رمضان اللهم تقبل منا الصيام والقيام وأحسن لنا الختام اللهم اجبر كسرنا على فراق شهرنا وأعده علينا أعوامًا عديدة وأزمنة مديدة واجعله شاهدًا لنا لا علينا اللهم اجعلنا فيه من عتقائك من النار واجعلنا فيه من المقبولين”.
شاهد أيضا  ما الذي يمتنع عنه من أراد أن يضحي؟

أنشودة عيد الفطر للكبار والصغار

هناك العديد من الأناشيد الإسلامية التي من الممكن أن يرددها الأشخاص كبارًا وصغارًا، تعلن الفرحة بقدوم العيد، لذا دعونا نتعرف على أحدها من خلال السطور التالية، حيث حمل عنوان: جاء العيد.

قال سعيـد: جاء العيـد

هـيا نمرح هيا نلعپ هيا نلپس كل جديد

رد عـليه وقال وليـد: هـل أديت صلاة العيـد

ضحك عـليه سعيـد وقال: نحن ما زلنا أطفال

نلعـب في كـل الأحوال والافراح تزيد تزيـد

قال وليـد: عيب عيب أن لا نكبر ألا نلعب

يوم العيـد بدون صلاة أبدا لن نفهـم معناه



ماذا نخسر لو صلينا حيرضى الله عـلينا

والأب فرح بالأطفال مشدود مع كل سؤال

ثم أضاف الأپ وقال: يوم العيـد أضحى وفطر

من أجمل أيام العمر

فيه نكپر پعد الفچر ثم نقوم نصلي العيـد

ببعـد صلاة  العيـد نصل كل الصحپ وكل الأهل

ونمارس أحلى الألعاب

ونغني للعيـد نشيد



جاء العيد

جاء العيد

نشيد آخر من أناشيد العيد من شأنه أن يملأ القلوب فرحة وسرور، فهي لا تقل أهمية عن كلمات تهنئة بعيد الفطر التي يتبادلها الكبار، لذا دعونا نتعرف على نشيد عيد الأضحى، عيد الفطر، والذي أتت شطوره على النحو التالي:

عيدُ الأَضحَى، عيدُ الِفطرْ

مَا أَحلَى تلكَ الأعيَادْ

نتوجّهُ فِيها بالشكرْ

حَمْدًا للهِ الجَوَادْ

نَلهُو، نلعَبُ، نلْبس فِيها



كُل جَدِيد يَا أَولاَد

ونهنيء كُل الأَصْحَاب

سلمى وبلال وزيادْ

ونزور جَمِيعَ أقاربنَا

خالي، عمي، والأجدادْ

حُب وسَلام يَجمعنا

بِهِمَا ألفتنا تزدَاد

تحلو في الِعيد الرحلات



نمرح في سَهْل أو وَاد

وتمُر جمِيع الأَوْقات

وَالبَهجة في كل فؤَاد

يَمرح في العِيد الأصحاب

لا تبذِير، وَلا إِفسَادْ

هذِي أَعْيَاد الإسلام

كَم أَهوى فيها الإنشَاد

بكرا العيد وبنعيد

والفرحة بتملأ القلوب

ثوب جديد وبنخيط

وجنينة تنور الدروب

صله الرحم بيوم العيد

بتخلي الإيمان يزيد

والكل بيصبح سعيد

وشموع الفرحة بتزيد

بكرة العيد وبنعيد

السنن الإسلامية لعيد الفطر المبارك

يقول الله عز وجل في كتابه الكريم:

“شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ” سورة البقرة الآية رقم 185

فبعد أن ينتهي المسلم من صيام الشهر الكريم الذي فرضه الله عز وجل عليه، حري به أن يسعد بعيد الفطر، وذلك من خلال تبادل كلمات تهنئة بعيد الفطر مع القيام بأفضل الأعمال المستحب القيام بها في تلك الأيام المباركات.

فإن الله عز وجل من شأنه أن يحب المسلم الذي يتقرب إليه بعد الفرائض بالنوافل، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

شاهد أيضا  شروط الأضحية من البقر وهل يجوز الاشتراك بين أكثر من شخص

“من آذَى لي وليّا, فقد استحلّ مُحاربتِي, وما تقربَ إلي عبدي بمثلِ أداءِ فرائِضي, وإن عبدي ليتقرّبُ إليَّ بالنوافلِ حتى أحبّهُ, فإذا أحببتهُ, كنتُ عينهُ التي يُبصِرُ بها, ويدهُ التي يبطِشُ بها, ورِجْلهُ التي يمشي بها, وفُؤادهُ الذي يَعْقِلُ به, ولسانَهُ الذي يتكلمُ به, إن دعاني أجبتهُ, وإن سألني أعطيتهُ, وما تردّدْتُ عن شيء أنا فاعِلهُ تردُدِي عن موتهُ, وذلك أنه يكرَهُ الموتَ وأنا أكرهُ مُساءتَهُ” صحيح روته عائشة أم المؤمنين- رضي الله عنها وعن آل البيت أجمعين.

لذا ومن خلال السطور التالية، هيا بنا نتعرف على أهم السنن التي يجب على المسلم القيام بها في تلك الأيام الفضليات، والتي أتت على ذلك النحو:

1- الاغتسال والتطيب

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يغتسل لصلاة العيد، فيلبس أجمل الثياب، ويتطيب بما أحل الله له، ويستعمل السواك في تنظيف الأسنان، وحري بالمسلم أن يكون كذلك في يوم العيد خاصة، وفي سائر الأيام، ولا ينسى تقليم الأظافر وقص الشارب والتجمل بما يرضي المولى جل في علاه.

من ناحية أخرى، على المرأة أن تكون حريصة على ارتداء الملابس الإسلامية التي تزيدها وقارًا وعفة، ولا تتعطر فتحمل إثمًا، حيث لا ننسى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:

“إذا استعْطَرَتْ الْمَرْأَةُ, فمَرَّتْ علَى القومِ لِيَجِدُوا رِيحَها, فهِيَ كَذَا وَكَذَا قال قولًا شديدًا” صحيح، رواه أبو موسى الأشعري.

فما عليها فقط سوى أن تغتسل وتكون نموذجًا للمرأة المسلمة التي تتقي الله وتسير على نهج أمهات المؤمنين، وتتعطر بالزيوت الطبيعية التي لا تظهر الرائحة الفواحة، كذلك لا تنسى غض البصر أثناء الذهاب والعودة من صلاة العيد.

2- تناول الطعام قبل الصلاة

روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أنه كان لا يخرج لصلاة عيد الفطر المبارك إلا بعد أن يأكل ما تيسر له من طعام، حتى يعلم المسلمين أنه هناك فارق بين أيام الصوم ويوم العيد، لذا على سائر الأمة الإسلامية أن تقوم بتناول بعض التمرات على أن يكون عددها فردي، وذلك قبل الخروج إلى صلاة العيد مباشرة.

3- الذهاب إلى صلاة العيد

حينما يخرج المسلم من منزله متوجهًا لأداء لاة العيد، والتي غالبًا ما تقام في الساحات، عليه أن يكون باسم الوجه بشوشًا، يقول لمن يراه الكثير من كلمات تهنئة بعيد الفطر، كما حري به الذهاب من طريق والعودة من آخر.

ففي تلك الحالة سيكون قد اتبع سنة من سنن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم، كما أنه سيتقابل مع الكثير من المسلمين ويتبادلون التهاني، ليخبروا العالم أجمع أن الخير في هذه الأمة إلى يوم القيامة.

4- إقامة صلاة العيد

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم في رواية علقمة بن قيس:

“إنَّ هذا العيدَ قد دنا فكيف التكبيرُ فيه ؟ فقال عبدُ اللهِ: تبدأُ فتكبرُ تكبيرةً تفتتحُ بها الصلاةَ، وتحمدُ ربَّكَ، وتصلِّي على النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ثم تَدعو، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تقرأُ وتركعُ، ثم تقومُ فتقرأُ وتحمدُ ربَّكَ، وتصلِّي على النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ثم تدعو، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك، ثم تكبرُ وتفعلُ مِثلَ ذلك”

من هذا الحديث الشريف الذي تركه لنا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم، علينا أن نتعلم كيفية القيام بصلاة العيد، فهي التي تصلى دون أذان أو إقامة، كما أن خطبتها بعد الصلاة وليست قبلها.

حري بالمسلم أن يستمع إليها، حتى ينال من فضلها ويستشعر فضل الله عز وجل والسعادة في تلك الأيام المباركات، ولا ننسى إخراج زكاة الفطر قبل الصلاة، والتصدق كلما سنحت الفرصة، فنحن أمة الإسلام، أمة متكاتفة، والتي لا يصح أن يكون فيها شخص يسعد بالعيد وجاره يتمنى الحصول على طعام.

هنيئًا لأمة محمد صلى الله عليه وسلم بأيام العيد وبالتكاتف بين الأفراد، فهو الذي أعلن للعالم أجمع أن الإسلام باق إلى أن تقوم الساعة.

أبد الدهر ستظل المناسبات الإسلامية تنير العالم أجمع وتنشر الفرح والسعادة في الديار، وسيظل المسلمين يتبادلون التهاني عبر اللجوء إلى كلمات تهنئة بعيد الفطر، أعاد الله عليكم أجمل المناسبات بالخير واليمن والبركات.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.