تجربتي مع سكر ستيفيانا



عند اتباع حمية غذائية معينة لإنقاص الوزن، تبدأ حينها رحلة البحث عن سكر يتم استخدامه في هذه المرحلة ويكون مناسب أيضًا، لذلك يكون سكر ستيفيانا هو الحل، حيث أنه لا يحتوي على الأسبرتام، مما يساعد في انقاص الوزن بدون أعراض مزعجة.

ما هو سكر ستيفيانا؟

سكر ستيفيانا هو نوع من أنواع السكر المختلفة، حيث أنه مستخلص من نبات عضوي ينتمي إلى عائلة الاقحوان، ولكن طعمه شبيه لطعم العرق سوس، كما انه يتميز بتحليته العالية، حيث أنه أكثر حلاوة من سكر القصب او سكر البنجر.

الجدير بالذكر أنه يتميز بكونه خالي من السعرات الحرارية، مما يفضل استخدامه أثناء القيام بإنقاص الوزن أو اتباع حمية غذائية منخفضة السعرات الحرارية، كما أنه يجب الحصول عليه من مصادر آمنة وموثوق، حيث أنه يتعرض للكثير من عمليات الغش عديدة.

تجربتي مع سكر ستيفيانا

أصبح سكر ستيفيانا الآن منتشر بشدة في جميع الأسواق، كما أنه يوجد العديد من للأشخاص الذين قاموا بتجربته، والذي يروون تجربتهم فيما يلي:

تتحدث إحدى السيدات عن حكايتها مع تراكم الدهون الصعبة في مناطق كثيرة ومختلفة من الجسم، حيث قالت ان بسبب تلك الدهون أثرت على مفاصل الركبة لديها، مما ادى إلى الشعور بالوجع والألم، ومن ثم الإصابة بمرض السكر، وكان لابد من التوقف عن كل السكريات، وعند تجربتها لسكر ستيفيانا اعجبت بطعمه ولحظت انخفاضًا ملحوظًا في وزنها، كما أنه اختفى الشعور بألم المفاصل.

شاهد أيضا  تجربتي مع شفط دهون الفخذين

وقال شاب في بداية العشرينات من عمره أنه  بسبب إصابته بمرض السكر يعاني من السمنة المفرطة، الأمر الذي يجعله يتحرك بصعوبة، لذلك عندما نفذ نصيحه أحد أصدقائه باستخدام سكر ستيفيانا والابتعاد عن السكر الأبيض نهائيًا، لاحظ تغير كبير في وزنه، حيث أنه فقد 7 كيلو جرام من وزنه بسهولة وأصبح حركته خفيفة، كما أن عند قيامه بتحليل السكر في الدم وجد النتيجة معتدلة.

بينما قالت امرأة أخرى كانت تعاني من الوزن الزائد، بأنها جربت العديد من الحميات الغذائية المختلفة من أجل إنقاص وزنها، ولكن عند استخدامها سكر ستيفيانا الذي لا يحتوي على أي سعرات حرارية خسرت 5 كيلو جرام من وزنها في ثلاثة شهور فقط، الأمر الذي زادها مواظبة على استعمال سكر ستيفيانا الخالي من الأسبرتام.

شاهد أيضا  أسعار حلاوة المولد من إيتوال 2021

كما أوضحت فتاة أنها كانت تريد الحصول على جسم صحي ومثالي، لذلك قامت بمنع السكر الابيض نهائيا من طعامها وشرابها، واستبداله بسكر ستيفيانا، وبعد ذلك بفترة قليلة لاحظت أن بشرتها صارت نضرة ونقية وان حركتها اصبحت خفيفة.

أراء مستخدمي الفيس بوك حول سكر ستيفيانا

يتساءل الجميع على الفيس بوك عن سكر ستيفيانا، حيث أنه يعتبر من المنتجات الغير متوفرة بكثرة في الأسواق، ففي احد الجروبات على الفيس بوك تم سؤال أحد الأعضاء في بوست عن سكر ستيفيانا على الفيس بوك، وكانت التعليقات كالتالي:

  • قالت نرمين أمين ” هذا السكر لا ضرر منه حيث أنه مصنوع من مواد طبيعية، كما أن تحليته عالية”.
  • بينما قالت فوفا عبدالله “يمكنك استخدام هذا السكر بين الوجبات ولكن لا تكثري من استخدامه”
  • وقد جاءت احد التعليقات من أحمد جمال والذي قال ” انواع سكر الدايت غير آمنة عند استخدامها بكثرة”

اضرار سكر ستيفيانا

يوجد بعض الدراسات التي من خلالها قد تم ملاحظة بعض الأضرار التي يسببها سكر ستيفيانا، والتي منها:

  • تم ملاحظة أنه عند استخدام سكر ستيفيانا لفترة كبيرة يؤثر على صحة الكلى.
  • يؤدي إلى نقص مستوى الصوديوم بالجسم ومن ثم انخفاض في ضغط الدم، وذلك بسبب احتوائه على مواد مدرة للبول.
  • يعمل على تقليل مستويات السكر في الدم، ولا تستطيع التحكم في مستوى السكر، ولكن توجد دراسات توضح عكس ذلك، فيجب على مرضى السكري قياس السكر دائما.
  • لا ينصح بتناول سكر ستيفيانا في خلال فترة الحمل والرضاعة، حيث انه، لا يتوفر معلومات كافية عن سكر ستيفيانا في هذه الفترة.
  • يوجد بعض الدراسات التي ترجح إلى أن سكر ستيفيانا يؤثر على بكتيريا الأمعاء.
  • يوجد أبحاث أخرى تفيد بأن سكر ستيفيانا يحتوي على مركبات ستيرويدية، والتي لها تأثير على الهرمونات الخاصة في جهاز الغدد الصماء.
  • تجنب تناول سكر ستيفيانا من قبل الأشخاص الذين يتناولون الأدوية التي تقلل الشهية أو تلك الأدوية التي تعمل على تقليل الكوليسترول في الدم، أو أدوية السرطان التي تزيد من الخصوبة.

وأخيرًا يرجى العلم أنه من خلال تجربتي مع سكر ستيفيانا انصح باستعماله بوضع معتدل ودون كثرة، وذلك تجنبًا للآثار الجانبية.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا