الإسلام

حكم افطار المرضعة في رمضان



هناك العديد من الأمور التي يجهلها المسلم في أمور دينه، لذا فإنه يقوم بالبحث والاطلاع بداخل كتب الفقه والشريعة الإسلامية وعلى الصفحات الالكترونية عن حكم الدين في حال تعرضه لتلك المواقف، ومن أمثلة تلك الأمور حلول شهر رمضان الكريم على المرأة المرضعة فهل يجوز لها الافطار في نهار رمضان وهل يستلزم عليها قضاء كفارة في حالة الافطار أم يتوجب عليها صوم الشهر الكريم كامل.

حكم افطار المرضعة في رمضان

وضح علماء الفقه الاسلامي موقف  المرأة المرضعة في حالة افطارها في نهار الشهر رمضان الكريم  وما هو الحكم الواقع عليها وذلك على النحو التالي:

  • لا يجوز للمرأة المرضعة أن تفطر نهار أي يوم من أيام شهر رمضان في حالة إن كانت لا تعاني من أي مشقة أو ارهاق في الصيام ولا يتسبب الصيام في أي مخاطر تؤثر بالضرر على صحة الطفل خاصة إن كان الطفل هزيل وضعيف ويعتمد على الرضاعة الطبيعية في غذائه.
  • يجوز للمرأة المرضعة أن تفطر في أي يوم من شهر رمضان الكريم طالما شعرت المرأة بالإرهاق والتعب أو الاعياء الشديد فإن في تلك الحالة وجب عليها أن تفطر على أن يكون هناك قضاء لتلك الأيام فيما بعد في حال امتلكت القوة والقدرة لفعل ذلك وهناك بعد الأقاويل من أهل العلم التي تقر حرمانيه الاستمرار في الصوم في حالة تعب وارهاق الأم المرضعة.
شاهد أيضا  دعاء دخول السوق

صيام المرأة المرضعة في شهر رمضان

يعتبر قرار صيام المرأة في شهر رمضان الكريم هو قرار شخصي متوقف على قدرة المرأة على الصيام وعلى مسبة إدرار اللبن للرضيع وذلك في حالة اعتماد المرأة على الرضاعة الطبيعية في تغذية الطفل أي أن قرار الصوم متوقف على صحة المرأة مع ضرورة إحاطة الأم بجميع الآثار الجانبية والمخاطر التي تتطلب الافطار على الفور من أجل عدم الاضرار بالجنين والحفاظ على صحته

حكم افطار المرضعة في رمضان في السيرة النبوية الشريفة

طرح أحد الأشخاص تساؤل هام على الشيخ الجليل ابن عثيمين بخصوص الحيرة ما بين أمرين وهما وجوب وحرمانيه الصوم في شهر رمضان الكريم بالنسبة للمرأة المرضعة وقد قام الشيخ ابن عثيمين بالرد الواضح والمفسر والصريح كما ما يلي:

شاهد أيضا  ما الذي يمتنع عنه من أراد أن يضحي؟

لا يجوز للمرأة المرضعة الافطار في نهار رمضان إلا في حالة وجود عذر يبيح ذلك الأفطار ثم ذكر الأية الكريمة التالية  ( وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ) والتي تعني وجوب القضاء في حالة الافطار وهناك بعض من أهل العلم اللذين أقروا بضرورة اطعام مسكين كفارة عن كل يوم أفطرته المرأة ولكن لا يوجد في القرآن الكريم أو السنة النبوية الشريفة نص واضح يثبت ضرورة اخراج كفارة في صورة اطعام للمسكين.



كيف يتم القضاء عن الافطار في نهار رمضان للمرأة المرضعة ؟

في حالة شعور المرأة الحامل بمشقة أثناء الصيام وخشت على طفلها الهزيل الضعيف وجب عليها الافطار على الفور وحينها تكون المرأة ملزمة بصيام أيام أخرى كفارة عن تلك الأيام التي فطرتها في أي وقت في السنة وذلك حين تمتلك القوة والقدرة والطاقة لفعل ذلك، وذلك بعد انتهاء شهر رمضان الكريم وقبل حلول شهر رمضان المقبل سواء إن كان الصيام متفرق أو متتبع ولا يجوز لها فعل أي شيء آخر مع القضاء لأن الدين الاسلامي الحنيف جعل حكم المرأة المرضعة مثل حكم المرأة المريضة فلا كفارة لها.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق