دعاء شهر رجب



 شهر رجب هو أحد الأشهر الحرم التي يعظم فيها ارتكاب الذنوب، وهو من الشهور المباركة التي يحتفل بها المسلمون جميعًا وكأنه دواء لعناء أرواحهم من مصاعب الحياه وخاصًة أنه بشارة لقرب شهر رمضان وأجوائه العطرة بذكر الله الخالية من الذنوب والخطايا، فشهر رجب بداية للعبادات والطاعات التي لها ثواب عظيم عند الله لذلك سوف نتعرف على كل ما يخص هذا الشهر المبارك في مقالنا وأهم الأدعية.

شهر رجب

قبل أن نقوم بذكر دعاء شهر رجب، نتعرف فيما يلي على بعض المعلومات الخاصة بشهر رجب:

  • شهر رجب هو أحد الأشهر الحرم، قال الله سبحانه وتعالى في سورة التوبة الآية ٣٦: (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ).
  • شهر رجب هو الشهر السابع من أشهر السنة الهجرية، فهو يأتي بعد شهر جمادى الآخرة ويليه شهر شعبان.
  • يأتي شهر رجب منفردًا عن باقي الأشهر الحرم التي تأتي متتابعة ومتتالية، والأشهر الثلاثة المتتابعة هي شهر ذو القعدة، شهر ذو الحجة، وشهر محرم وهي الأشهر التي يعظم فيها ارتكاب الذنوب، وسميت بذلك لحرمة وعظم ارتكاب المعاصي والآثام بها.

أسماء شهر رجب

نعرض في النقاط التالية أسماء شهر رجب وسبب هذه التسمية:

  • رجب الفرد: يسمى رجب الفرد لأنه بعيد عن الثلاثة أشهر الحرم الأخرى، ورجب يأتي منفردًا بين شهري جمادى وشعبان.
  • رجب مضر: كانت مضر هي التي تحرم شهر رجب وتعظمه، ولذلك سمي رجب مضر، عن أبو بكر الصديق -رضي الله عنه- قال إن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: الزَّمَانُ قَدْ اسْتَدَارَ كَهَيْئَتِهِ يَوْمَ خَلَقَ اللَّهُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ السَّنَةُ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ثَلَاثَةٌ مُتَوَالِيَاتٌ ذُو الْقَعْدَةِ وَذُو الْحِجَّةِ وَالْمُحَرَّمُ وَرَجَبُ مُضَرَ الَّذِي بَيْنَ جُمَادَى وَشَعْبَانَ. وتوضيح الرسول -صلى الله عليه وسلم- رجب مضر الذي بين جمادى وشعبان ذلك لأن ربيعة كانوا يطلقون على شهر رمضان شهر رجب ويعظمونه ويحرمونه، ولكن مضر كانوا يعظمون شهر رجب نفسه، فأوضح الرسول أن المقصود هو شهر رجب مضر.
شاهد أيضا  تفسير "وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم"

تخصيص شهر رجب بالعبادة

شهر رجب من الأشهر التي يعظم فيها ارتكاب الذنوب، ولكن لم يرد عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- تخصيصه بعبادة محددة أو صيام أيام محددة منه، ففضل شهر رجب هو أنه من الأشهر الحرم، فيمكن للمسلم أن يصوم به الأيام التي كان معتاد على صيامها قبل ذلك مثل الأيام القمرية، يومي الإثنين والخميس إتباعًا لسنة رسولنا الكريم -صلى الله عليه وسلم-، ولم ترد أحاديث عن تخصيص شهر رجب منفردًا بالعبادة، ولكن الوارد أنه عندما جاء إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- رجلًا من باهلة يسأله عن الصيام أوصاه الرسول بصيام أيام من الأشهر الحرم ففي الحديث الشريف الذي رواه ابن ماجه والإمام أحمد والبقيهي و أبو داود “أنّهُ أتى رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم، ثُمّ انْطَلَقَ فَأتَاهُ بَعْدَ سَنَةٍ وَقَدْ تَغَيّرَتْ حَالُهُ وَهَيْئَتُهُ، فقال: يَا رَسُولَ الله أمَا تَعْرِفُنِي؟ قال: وَمَنْ أنْتَ؟ قال: أنَا الْبَاهِليّ الّذي جِئْتُكَ عَامَ الأوّلِ، قال: فَمَا غَيّرَكَ وَقَدُ كُنْتَ حَسَنَ الْهَيْئَةِ؟ قُلْتُ مَا أكَلْتُ طَعَاماً مُنْذُ فَارَقْتُكَ إلاّ بِلَيْلٍ، فقال رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم لِمَ عَذّبْتَ نَفْسَكَ، ثُمّ قال: صُمْ شَهْرَ الصّبْرِ وَيَوْماً مِنْ كُلّ شَهْرٍ، قال: زِدْني فإنّ بِي قُوّةً، قال: صُمْ يَوْمَيْنِ، قال: زِدْنِي، قال: صُمْ ثَلاَثَةَ أيّامٍ، قال: زِدْنِي، قال: صُمْ مِنَ الْحُرُمِ وَاتْرُكْ، صُمْ مِنَ الْحُرُمِ وَاتْرُكْ، صُمْ مِنَ الْحُرْمِ وَاتْرُكْ، وَقال بِأصَابِعِهِ الثّلاَثَةِ فَضَمّهَا ثُمّ أرْسَلَهَا”.

شاهد أيضا  ما هي الليالي الوترية في شهر رمضان 2022 مـ/1443هـ

دعاء شهر رجب

لا يوجد دعاء محدد لشهر رجب فلم يخصصه الرسول بالدعاء ولم يخصص دعاء محدد له، وبذلك فيمكن للمسلم أن يدعوا الله بكل خير يرجوه كما يدعوا في سائر الأيام من أدعية النبي التي يمكن ترديدها:

  • قال أنس -رضي الله عنه-: كان أكثر دعاء النبي صلى الله عليه وسلم اللهم ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.
  • اللهمّ أصلح لي ديني الّذي هو عصمة أمري، وأصلح لي دنياي الّتي فيها معاشي، وأصلح لي أخرتي الّتي فيها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كلّ خير، واجعل الموت راحة لي من كلّ شرّ.
  • اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يُعزُّ من عاديتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليت.
  • اللَّهمَّ اكفني بِحلالِكَ عن حرامِكَ، وأغنِني بِفَضلِكَ عَن سواك.
  • اللهم أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك، لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك.

فكل هذه أدعية مأثورة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- يستحب الدعاء بها طيلة الوقت، ولكن ليس للمسلم أن يخصص دعاء محدد لشهر رجب فهذا لم يفعله رسولنا الكريم وهو من نهتدي بهديه، والواجب علينا هو الابتعاد عن ارتكاب الذنوب وطلب المغفرة من الله فقد قال الله في كتابه  العزيز في سورة البقرة الآية (217): يَسْأَلُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ ۖ قُلْ قِتَالٌ فِيهِ كَبِيرٌ ۖ وَصَدٌّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَكُفْرٌ بِهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِخْرَاجُ أَهْلِهِ مِنْهُ أَكْبَرُ عِندَ اللَّهِ ۚ وَالْفِتْنَةُ أَكْبَرُ مِنَ الْقَتْلِ ۗ وَلَا يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىٰ يَرُدُّوكُمْ عَن دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُوا ۚ وَمَن يَرْتَدِدْ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُولَٰئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۖ وَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ. صدق الله العظيم

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا