دعاء يغفر الذنوب قبل النوم



هَبْ أنَّ لك من الذنوب كزبد البحر في هذه الدنيا الجمة، ماذا لو كان هناك دعاء من الأدعية التي أوصي بها النبي كفيل بتكفير وغفران كل هذه الذنوب كل ليلة ! أوصي نبينا الكريم عليه أفضل الصلوات وأتم التسليمات بقراءة دعاء ما قبل النوم لما له من الثواب العظيم عند الله عز وجل.

أعظم شئ يمكن أن يقدمه الإنسان لنفسه هو الدعاء والتقرب الي الله في كل وقت وثانيه حتي يكون دائما في معيه الله وحفظه.

ولذلك يجب أن يراجع الإنسان نفسه ويتقرب الي ربه حتي يجد البركة والاطمئنان في جميع نواحي حياته.

دعـــاء يغفر الذنوب قبل النوم

ورد عن النبيّ -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الصحيح الذي روي عَن أَبي سَعيدٍ رضي الله عنه عَن النبيّ -صلى الله عليه وسلم- قال‏:‏ ‏«مَنْ قالَ حِينَ يَأْوِي إِلى فِرَاشِهِ أَسْتَغْفِرُ الله العظيم الّذِي لا إلهَ إلاّ هُوَ الحَيّ القَيّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ ثَلاَثَ مَرّاتٍ غَفَرَ الله لَهُ ذُنُوبَهُ وإنْ كَانَتَ مِثْلَ زَبَدِ البحْرِ، وإِنْ كانَتْ عَدَدَ وَرَقِ الشّجَرِ، وإِنْ كَانَتْ عَدَدِ رَمْلِ عَالِجٍ وَإِنْ كَانَتْ عَدَدَ أيّامِ الدّنْيَا‏»‏‏،

شاهد أيضا  تجاربكم مع زيت الشيخ النوفل

رواه الترمذي حديثٌ حَسَنٌ.

شــرح الدعــاء

أوضح الإمام صفى الرحمن المباركفوري فى شرحه لجامع الترمذي، إن قول النبى‏:‏ ‏«أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم‏»‏ صفة لله أو مدحًا، وقوله ‏«‏وأتوب إليه‏» أي أطلب المغفرة وأريد التوبة فكأنه قال اللهم اغفر لي ووفقني للتوبة.

‏وأوضح الإمام فى شرح الحديث، أن قوله –صلى الله عليه وسلم-«وإن كانت‏ مثل زبد البحر‏» أي ولو كانت ذنوبه في الكثرة مثل الزبد محركة ما يعلو الماء وغيره من الرغوة، مضيفًا أن المراد من قوله ‏«‏وإن كانت عدد رمل عالج‏»‏ هو موضع بالبادية فيه رمل كثير.

وأشار أيضا الي أن لهذا الدعاء ثواب عظيم عند الله عز وجل لما فيه من مغفره للذنوب وتقرب لله، كما أشار الي ضروره تكرار هذا الدعاء ثلاث مرات كل يوم قبل النوم.

بعض الأدعية الأخرى

كان صلي الله عليه وسلم دائم التلفظ بالأدعية وخصوصا في أوقات السكون والراحة حيث الناس نيام.

شاهد أيضا  دعاء يوم الجمعة مكتوب: 50 دعاء قصير في يوم الجمعة

ومن حُسِن إسلام المرء اتباع سنه نبيه وحبيبه محمد صلي الله عليه وسلم، حيث يوجد بعض الأدعية الأخرى التي كان يرددها رسول الله قبل النوم تمحو ما نتج من الذنوب في وَضَحِ النهار، ومن هذه الأدعية:

  • في صحيح البخاري ما يقرب منه، وهو قوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ تَعَارَّ مِنْ اللَّيْلِ فَقَالَ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، الْحَمْدُ لِلَّهِ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ، وَلَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ، ثُمَّ قَالَ: اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي أَوْ دَعَا، اسْتُجِيبَ لَهُ، فَإِنْ تَوَضَّأَ وَصَلَّى قُبِلَتْ صَلَاتُهُ»
  • وعن عبد الله بن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما على الأرض أحد يقول لا إله إلا الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله، إلا كفرت عنه خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر». رواه الترمذي

فوائد أدعية ما قبل النوم

  • ذكر الأدعية قبل النوم فيها تقرب وتذلل لله عز وجلَّ وطلب المغفرة منه والتبرك برحمته ولطفه.
  • اتباعًا لسنه نبينا محمد عليه أفضل الصلوات وأتم التسليمات وامتثالًا ب أوامره، حيث يعتبر هذا الدعاء من وصايا النبي والذي كان يحرص عليه كل يوم قبل النوم.
  • عند قراءة هذه الأدعية قبل النوم تشع الراحة والطمأنينة والسكون في النفس، فينام المرء مرتاحًا مطمئنًا في فراشه.
  • فضل وثواب هذه الأدعية كبير في غفران الذنوب والخطايا عند المرء.
  • يحصن المرء نفسه عند قراءة هذه الادعية ويشعر برضا ربه عليه.

اْستَغْفِرُ اللهَ ..حَتىَ تُبْرئ عِلَلُ الْفُؤَادِ جَمِيعُهَا.

من حسن إسلام المرء أن يكون صوامًا قوامًا لله، لذلك يجب علي الإنسان أن يكون دائم الذكر لله والتضرع له حتي يكون دائمًا في حفظ الله ومعيته.

ومن صور ذكر الله هو أدعية ما قبل النوم لما لها من ثواب عظيم عند الله في تكفير الذنوب، فاحرصوا عليها يا بَنِي الإسلام حتي تسعدوا.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا