الإسلام

هل يجوز ممارسة العلاقة الزوجية من الخلف أثناء الدورة الشهرية



إن ديننا الحنيف هو دين الطهارة والتطهر، لذا فإنه عندما يشرع الله أمرًا للمسلم، فلأن الله عز وجل يعلم أن فيه كل الخير له، كذلك عندما يمنعه من القيام بأمر ما، فإنه يعلم أنه هناك شر كامن له وحري به أن يبتعد عنه، لذا ينبغي علينا أن نلتزم بشعائر الله جل في علاه، ومن أجل ذلك، هيا بنا نتعرف على جواب سؤال هل يجوز ممارسة العلاقة الزوجية من الخلف أثناء الدورة الشهرية بشيء من التفصيل.

هل يجوز ممارسة العلاقة الزوجية من الخلف أثناء الدورة الشهرية

يقول الله عز وجل في كتابه العزيز:” وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ ۖ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ ۖ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىٰ يَطْهُرْنَ ۖ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ” سورة البقرة الآية رقم 222

شاهد أيضا  حكم الخروج من البيت على جنابة

فقد أمر الله عز وجل المسلم أن يتوقف عن ممارسة العلاقة الزوجية بشكلها الصحيح في فترة الحيض، أي يتوقف عما أحله الله في الأيام العادية، ما بالنا بما حرم الله في أي وقت؟

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” من أتى كاهنًا فصدَّقَهُ بما يقولُ، أو أتى امرأةً في دبرِها؛ فقد برئَ ممَّا أنزلَ على محمدٍ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ. الراوي: أبو هريرة

بناء على ذلك، فإنه لا يجوز للرجل أن يأتي زوجته من الخلف في أي من الأيام، سواء خلال الدورة الشهرية أو الأيام العادية، حتى لا يقع في إثمًا مبينًا لا يعرف كيف يكفر عنه، لكن هل يعني ذلك ألا يستمتع بزوجته خلال تلك الفترة؟ بالطبع لا.

شاهد أيضا  هل يجوز ممارسة العلاقة الزوجية من الخلف أثناء الدورة الشهرية

فقد أحل الله عز وجل للمسلم أن يستمتع بزوجته كيفما يريد، شريطة ألا يقوم بالإيلاج، فقد قال الله جل في علاه:” نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّىٰ شِئْتُمْ ۖ وَقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُمْ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُم مُّلَاقُوهُ ۗ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ” سورة البقرة الآية رقم 223

لذا ينبغي على المسلم أن يتحرى مدى جواز أفعاله وأن يعظم شعائر الله حتى يمن الله عليه من فضله فيحيا حياة كريمة ويدخله جنات الخلد دون حساب أو سابقة عذاب



هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق